ادارة الحسابات و المحافظ فى فوركس

قيم الموضوع
(1 تصويت)

ما معني ادارة محافظ الفوركس؟


إدارةالمال

أ) لم يخسر معظم المتداولين المال؟

في الحقيقة، إن معظم المتداولين بغض النظر عن مستوى ذكائهم ومعرفتهمبالسوق، يخسرون المال. فما السبب وراء ذلك؟ هل الأسواق غامضة حقاً لدرجة تجعلالكاسبين قلائل، أو أنه ثمة سلسلة من الأخطاء الشائعة التي يقع فيها العديد منالمتداولين. والإجابة هي الخيار الثاني، والخبر السار هو أن المشكلة، في حين أنهيمكن أن تكون مصدر تحدّ عاطفي ونفسي، إلا أنه يمكن حلها من خلال استخدام تقنياتإدارة المال الصلبة. ويخسر معظم المتداولين المال ببساطة لأنهم لا يفهمون ممارساتإدارة الأموال الجيدة أو لا يلتزمون بها. ذلك أن الجزء الأكبر من فن إدارة الماليكمن بشكل أساسي في تحديد المخاطرة قبل القيام بالتداول. فمن دون حس إدارة المال،يستمر بعض المتداولين بخسارة المراكز لمدة طويلة، ولكنهم يحققون الأرباح من خلالربح المراكز قبل الأوان. فتبدو النتيجة كسيناريو متناقض إلا أنه في الحقيقة أمرعادي، إذ يحقق المتداول في النهاية عمليات تداول رابحة تفوق تلك الخاسرة، ولكنهيستمر في خسارة المال.

الأمر الرئيسي هو إدارة المال

ممارسات إدارة المال الرئيسية

ما الذي يمكن أنيقوم به المتداولون إذاً للتأكد من أنهم يتمتعون بسلوك صلب في إدارة المال؟

تتوفر بعض النقاط الأساسية التي يجب على كل متداول، بغض النظر عناستراتيجيته أو أي وسيلة يستخدم، أن يبقيها في ذهنه، وهي:
نسبة المخاطرة والربح. على المتداولين إنشاء نسبة المخاطرة والربح لكل تداول يقومون به. بمعنى آخر، عليهمأن يعرفوا ما القيمة التي هم مستعدون لخسارتها وما القيمة التي يسعون إلى ربحها. على وجه عام، يجب أن تكون نسبة المخاطرة والربح 1:2، إذا لم تكن أكبر. الأمر الذييعني أنه يجب ألا تتعدى المخاطرة نصف الربح الممكن. فيمنع وجود نسبة المخاطرةوالربح المتداولين من دخول المراكز التي لا تستحق المخاطرة في النهاية.
أوامروقف الخسارة. وعلى المتداولين استعمال أوامر وقف الخسارة كطريقة لتحديد الحد الأقصىللخسارة الذي يقبلون به. فمن خلال استخدام أوامر وقف الخسارة يستطيع المتداولونتفادي السيناريو العام حيث يحققون تداولات رابحة عديدة وخسارة واحدة كبيرة إلى درجةتلغي أي مكسب في الحساب.

ب) استخدام أوامر وقف الخسارةلإدارة المخاطرة

استخدام أوامر وقف الخسارة لإدارة المخاطرة بسببأهمية إدارة المال لتحقيق تداولات ناجحة على المدى البعيد، فإن استخدام أمر وقفالخسارة إلزامي لكل متداول يتمنى النجاح في سوق العملات. فيسمح أمر وقف الخسارةللمتداولين بتحديد الحد الأقصى للخسارة الذي يقبلون به لأي عملية تداول. وإذا بلغالسوق القيمة التي يحددها المتداول في أمر وقف الخسارة الخاص به، تغلق عمليةالتداول على الفور. وبالتالي، تسمح لك أوامر وقف الخسارة بتحديد مقدار المخاطرة فيكل مرة تدخل فيها عملية تداول.

هناك قسمان لاستخدام أمر الشراء أو البيعلتفادي الخسارة بنجاح، وهما

(1) وضع الإيقاف في مستوىمعقول و
(2) تعقب الإيقاف، أي تحريكه إلى الأمام نحوالربح عندما تتقدم عملية التداول لمصلحتك.

وضع أوامر الشراء أوالبيع لتفادي الخسارة

إليك طريقتان ينصح بهما لوضع أوامرالشراء أو البيع لتفادي الخسارة:

·
المستويان المنخفضان في اليوم. تتضمن هذه التقنية وضع أوامر الشراء أو البيع لتفادي الخسارة تقريباً 10 نقاط تحتالمستويين المنخفضين في اليوم للزوج. والهدف من هذه التقنية هو أنه في حال انخفضالسعر إلى مستويات أدنى، لن يرغب المتداول في المحافظة على المركز نفسه. مثلاً، إذاكان المستوى المنخفض الأخير لشمعة اليورو/الدولار الأميركي 1.2900، وكان المستوىالمنخفض السابق للشمعة 1.2800، فيجب أن يوضع الإيقاف حوالي 1.2790 أي 10 نقاط بعدالمستويين المنخفضين في اليوم، في حال أراد المتداول الدخول. ومع مرور يوم آخر،يستطيع المتداول رفع الإيقاف 10 نقاط بعد المستويين المنخفضين الجديدين في اليوم.

· Parabolic SAR.
من أنواع مؤشرات التوقف التي تعتمد على التغير المفاجئ Parabolic SAR، وهو مؤشر يكون موجوداً على تطبيقات رسوم بيانية عديدة تتعلقبالتداول بالعملات. يعرض مؤشر التوقف Parabolic SAR الذي يعتمد على التغير المفاجئتصويراً من النقاط الصغيرة على الرسم البياني حيث يجب تحديد وضع الإيقاف. إليكممثال عن رسم بياني يستخدم Parabolic SAR.

ت) أنواعمختلفة من التداول

ما من تحديد دقيق، ولكن تعتبر الأنواع التاليةأنواع التداول العامة.
المتداولون اليوميون: يتخذون المراكز نموذجياً من بضعدقائق وصولاً إلى بضع الساعات، ولا يتخذ المتداولون اليوميون عادةً المراكز حتىاليوم التالي. كما أنهم يستخدمون عادةً جداول بيانية قصيرة المدى كالجداول البيانيةالتي تبلغ 15 دقيقة.
المتداولون المتأرجحون: قد يتخذون المراكز لبضع ساعات قدتمتد إلى بضع أيام أو حتى أسبوع أو أكثر. وقد يستخدمون جداول بيانية تبلغ الساعة أوأكثر.
متداولو المركز: يتخذون المراكز بشكل نموذجي لفترة أطول من الوقتبالمقارنة مع أولئك المتأرجحين وقد يطول ذلك لبضع أسابيع أو أشهر. التداول بفرقالعملات: هو التداول المبني على الفرق بين نسب الفوائد (تقليل العملة ذات العائدالمنخفض لتحقيق الربح من العملة ذات العائد المرتفع)، وقد تدوم لبضع سنوات أو أكثر. فكلما طالت فترة التداول، طالت فترات الوقت التي تستخدم لرسوم البيانات. وإناستخدام رسوم البيانات اليومية والأسبوعية وحتى الشهرية شائع بشكل نموذجي. وبرأيي،يجب على كل متداول أن يبدأ على الأقل برسوم البيانات ذات المدى الأطول لتحديدالاتجاه العام، بالإضافة إلى الدعم الهام ومستويات المقاومة.
وتذكر أنه في حالكنت متداولاً يومياً، فلن تستخدم رسماً بيانياً لـ 15 دقيقة لدخول مركز وتحافظ علىهذا المركز لأيام.
وعلى العكس، إذا كنت متداولاً متأرجحاً، فلن تستخدم رسماًبيانياً لساعة وتخرج من مركزك بعد 15 دقيقة.

ث) نصائحللمساعدة في التداول

متى يجب زيادة/تقليص حجم المركز:
متى واجهالمتداول فترة صعبة، يجب أن تكون ردة فعله الأولى تقليص حجم عمليات التداول. فيقوممثلاً بالانتقال من التداول بخمس مجموعات في الوقت نفسه إلى التداول بمجموعتين فيالوقت نفسه. ولكن، للأسف، يحاول العديد من المتداولين التعويض عن الخسارات من خلالزيادة حجم عمليات التداول. ولكنهم نادراً ما ينجحون، ذلك أن قرارهم نابع عنالانفعال لا عن العقل. لزيادة الحجم يجب أن يكون الوضع إيجابياً، فيكون بالتاليالوقت المثالي للمتداولين للمغامرة.

كيفية التخلص منالعاطفة في التداول:

إن أفضل طريقة للتخلص من العاطفة في التداولتكمن في تخطيط عملية التداول مسبقاً بقدر المستطاع قبل الدخول فيها. يركز معظمالمتداولين على ما يحصل بعد دخولهم التداول ولكن لا تكون تحركات الأسعار خاضعةلتحكمهم. يمكن للمتداول التحكم بتخطيط وقت الدخول ووضع أمر التوقف والأمر المحددوتحديد ما يمكن القيام به في الأوضاع الطارئة مسبقاً.
والحل المثالي هو أنه فيحال شعرت في أي وقت أن عاطفتك تتملكك، تراجع خطوة إلى الوراء في تداولك لتحاول منعاتخاذ أي قرارات متسرعة. ويمكن أن يحصل ذلك بعد عملية تداول واحدة أو بعد عدد منعمليات التداول. وأنصحك هنا أن تقوم بمراجعة سبب فشل تداولك عندما تجد نفسك محبطاًبسبب نتائج عمليات التداول الأخيرة. وتساعدك المحافظة على سجل بعمليات التداول علىالقيام بذلك. وفي كل مرة تضع فيها تداولاً، اكتب بإيجاز سبب وضعك له. مثلاً، قررتشراء يورو/دولار أميركي لأن مؤشر القوة النسبية (RSI) تعدى الثلاثين وكانت الشمعةالأخيرة التي أصبحت كاملة شمعة دوجي (doji). إذا كانت العملية غير ناجحة، فيمكنكمراجعة السبب.
وتذكر أنه يمكن لعاطفتك أن تتملكك في حالتي الربح أو الخسارة. إذا وجدت أنك تقوم بمخاطرة غير ضرورية بتداولك بنتيجة تداولات جيدة قليلة، فإنالمتابعة بهذا النمط من اللامبالاة قد يؤدي إلى نتيجة مؤذية. تراجع وحاول تحديد ماالخطوات الصحيحة التي قمت بها في تداولاتك الناجحة الأخيرة. عندئذٍ، عندما تشعربأنك جاهز، تابع التداول.
والوضع المثالي يكمن في تفادي أي عواطف خلال التداول. لذا، يمارس غالبية المتداولين الناجحين الإدارة الجيدة للأموال. فيقومون مثلاً بوضعأوامر التوقف أو الأوامر المحددة ولا يغيرونها أبداً بعد دخول عملية التداول. فيتركون الأرباح تأخذ مجراها ويحدون خساراتهم أيضاً.
وبالتالي، فإن كانت هناكعاطفة واحدة تفوق الأخريات في تسبيب الأذى السريع للمتداول، فهي الجشع. فما إن يدخلالجشع في المعادلة حتى تجد نفسك تتخذ قرارات تداول ضعيفة. فالتداول كالسكةالأفعوانية المحركة للعواطف. فترتفع عندما يكون الربح كبيراً، وتنخفض عند الخسارة. فمن الأفضل إيجاد توازن لك ولحسابك والتحكم بهذه العواطف.

 

 

نصائح للادارة من قبل الغير لاموالك:


-اولاً طلب كشف حساب من 4-6 اشهر ويكون محقق ارباح


- سمعة مدير الحساب والتأكد من خبرته والسؤال عنه


- لا تستمع الى من يتحدث عن تدبيل الحساب وارباح 100% شهرياً فهؤلاء اغلبهم كاذبون


- العمولة بنظري يجب ان لا تزيد عن 30% لمدير الحساب من الربح فقط


- المخاطرة لا تقبل ان تزيد عن 10% اطلاقاً


- ضع شرطاً للحد الادنى للخسارة ويفضل ان يكون 30% يتوقف حينها مدير الحساب عن المتاجرة

 

- ان لا يكون مدير الحساب هو وكيل العميل

قراءة 9015 مرات

ارفع رأسك انت متاجر فوركس

10 قواعد للعمل فى سوق الفوركس

SWF file not found. Please check the path.

Find us on Facebook
Follow Us